قديم 2016-09-07, 15:42
رقم المشاركة : 1  
الصورة الرمزية iyad05
iyad05
:: مشرف ::
على المنتديات الــعامة
افتراضي موسكو: عملية "درع الفرات" تضع وحدة الأراضي السورية في خانة الشك

موسكو: عملية "درع الفرات" تضع وحدة الأراضي السورية في خانة الشك



أعربت وزارة الخارجية الروسية عن قلقها البالغ من توغل القوات التركية وفصائل المعارضة السورية المدعومة من أنقرة في عمق الأراضي السورية.


ولفتت الوزارة في بيان صدر الأربعاء 7 سبتمبر/أيلول، إلى أن هذه العمليات العسكرية تجري بلا تنسيق مع السلطات السورية الشرعية وبدون تفويض من مجلس الأمن الدولي.

وتابع البيان: "بذلك تُوضع سيادة الجمهورية العربية السورية ووحدة أراضيها في خانة الشك". واعتبرت موقف دمشق الرافض للعمليات العسكرية التركية في الأراضي السورية، عادلا ومبررا من وجهة نظر القانون الدولي.

وجاء في البيان: "إننا ننطلق من أن العمليات التركية قد تؤدي إلى تعقيد الوضع العسكري السياسي الصعب في سوريا، بالإضافة إلى تأثيره السلبي المحتمل على الجهود الدولية الرامية إلى وضع قاعدة للتسوية السورية تضفي طابعا أكثر استقرارا على نظام وقف الأعمال القتالية، وإيصال المساعدات الإنسانية بلا انقطاع، باعتبار أن ذلك كله يؤسس لمصالحة متينة وتجاوز الأزمة في هذه البلاد".

ودعا البيان أنقرة إلى "وضع الأهداف المذكورة (في البيان) نصب عيونها قبل التفكير بالأهداف العسكرية التكتيكية الآنية"، وحثت الخارجية تركيا على "الامتناع عن أي خطوات تزعزع أكثر الاستقرار".

يذكر أن الجيش التركي بدأ عملية "درع الفرات" في شمال سوريا في الـ من 24 أغسطس/آب بغية تطهير الحدود التركية-السورية من أي وجود لتنظيم "داعش".

لكن أنقرة تؤكد أيضا أنها تسعى للحيلولة دون زيادة رقعة الأراضي الخاضعة لسيطرة وحدات حماية الشعب الكردية.

ومنذ انطلاق العملية، اندلعت في شمال سوريا اشتباكات عديدة بين الميليشيات الكردية وبعض فصائل "الجيش الحر" المدعومة من تركيا.


المصدر الأصلي للموضوع: منتديات سوفت الفضائية | Soft4sat Forums

إضافة رد
 

مواقع النشر (المفضلة)


موسكو: عملية "درع الفرات" تضع وحدة الأراضي السورية في خانة الشك


« الغارات السعودية تجلي المنظمات الطبية من اليمن | أوباما يرد على إهانة الرئيس الفلبيني! »

أدوات الموضوع



الساعة الآن 16:13
المواضيع و التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتديات سوفت الفضائية
ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر )
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc