قديم 2016-10-23, 14:20
رقم المشاركة : 1  
الصورة الرمزية iyad05
iyad05
:: مشرف ::
على المنتديات الــعامة
افتراضي خط أنابيب غاز يبعث أمل رأب الصدع بين إسرائيل وتركيا

خط أنابيب غاز يبعث أمل رأب الصدع بين إسرائيل وتركيا



أثمرت كافة الجهود المبذولة بغية إصلاح العلاقات التركية الإسرائيلية بعد ست سنوات من الانقطاع عن إحياء الآمال لتعزيز التعاون بين البلدين.
وأصبح يوفال شتاينتز، وزير الطاقة، أول وزير إسرائيلي يزور تركيا الأسبوع الماضي منذ عام 2010 لإجراء محادثات مع نظيره التركي برآت ألبيراق.
وتعتبر الزيارة نقطة تحول في العلاقات بين البلدين حيث اتفق الطرفان على تعزيز التعاون وناقشا إمكانية بناء خط أنابيب غاز طبيعي من إسرائيل إلى تركيا.
وقال إبراهيم كالين، المتحدث باسم الرئاسة التركية، بعد ساعات من ذلك أن البلدين سيتبادلان السفراء خلال عشرة أيام.
وكانت العلاقات بين البلدين قد أصابها الجمود في مايو/آيار عام 2010 عندما شنت قوات كوماندوز إسرائيلية هجوما على سفينة تركية، "مافي مرمرة"، كانت من بين أسطول مساعدات يسعى إلى كسر الحصار المفروض على قطاع غزة. وأسفر الهجوم عن مقتل عشرة ناشطين أتراك كانوا على متن السفينة.

لماذا الآن؟
جرت العديد من جولات المحادثات والمفاوضات السرية بين البلدين بهدف الوصول إلى هذه المرحلة.
وقال أحمد قاسم هان، من جامعة قادر هاس التركية :"هذا التقارب يعتمد على سياسة وتقييم واقعي للوضع على الأرض".
وأضاف : "تواجه جميع الدول في الشرق الأوسط الكثير من التحديات، ولا يملك أحد رفاهية العزوف عن إبرام تعاون في ظل وجود مصلحة مشتركة".
ويرى أحمد قاسم هان أن البلدين يقلقهما الدور الإيراني في سوريا ويرغبان في إنهاء الصراع. كما يتقاسمان وجهات نظر متشابهة بشأن السعودية.
وقال "تتداخل مصالح البلدين بشكل كبير. كما تشكل اتفاقيات الطاقة فرصة إيجابية وبناءة للطرفين".
وأعلنت إسرائيل وتركيا في يونيو/حزيران أنهما ستجريان تطبيعا للعلاقات، ودفعت إسرائيل الشهر الماضي 20 مليون دولار لأسر ضحايا هجوم "مافي مرمرة". وكانت إسرائيل قد وافقت على طلب تركيا في تقديم اعتذار رسمي في عام 2013.
وعلاوة على التعويضات، وافقت إسرائيل على وجود إنساني لتركيا في غزة، على الرغم من عدم الموافقة على شرط مسبق آخر لأنقرة، وهو رفع الحصار عن غزة.
ما هو مشروع خط الأنابيب؟
منذ أن عثرت إسرائيل على حقل غني بالغاز الطبيعي في عام 2009، لاحت في الأفق أحلام نقله من حقول بحرية مثل حقلي ليفياثان وتامار.
وقال شتاينيتز إن إسرائيل اكتشفت حتى الآن نحو 900 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي، وتنقب بغية إمكانية العثور على 2200 مليار متر مكعب.
وأضاف "يوجد الكثير من الغاز أكثر من توقعاتنا. ويعتبر تصدير الغاز لجيراننا في المنطقة أو إلى أوروبا من خلال خطوط أنابيب مختلفة من الأشياء بالغة الأهمية بالطبع".

المصدر الأصلي للموضوع: منتديات سوفت الفضائية | Soft4sat Forums

إضافة رد
 

مواقع النشر (المفضلة)


خط أنابيب غاز يبعث أمل رأب الصدع بين إسرائيل وتركيا


« التحقيق في شكاوي ضد مواقع القمار الإلكتروني البريطانية | توترات "أوبك" تكبد النفط أكبر خسارة أسبوعية في 2016 »

أدوات الموضوع




الساعة الآن 08:28
المواضيع و التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتديات سوفت الفضائية
ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر )
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2016, vBulletin Solutions, Inc