قديم 2011-11-04, 10:28
رقم المشاركة : 1  
jalal77
:: صديق المنتدى ::
يتوقع فرض مجلس الأمن حصارا شاملا على سوريا

يتوقع فرض مجلس الأمن حصارا شاملا على سوريا



يتوقع فرض مجلس الأمن حصارا شاملا على سوريا


حذر مشاركون أردنيون في ندوة إلكترونية أقامها مركز الدراسات العربي - الأوروبي ؛ ومقره باريس تحت عنوان (هل تنجح المبادرة العربية في إنهاء الأزمة السورية ) من مغبة تدويل الوضع في سورية والتدخل الأجنبي. حيث قال رئيس الوزراء الاردني الاسبق د.عدنان بدران نتامل أن يبدا الاصلاح في سورية اقتصاديا وسياسيا وفي كل المجالات ، وذلك عن طريق الحوار، لان التوتر والعنف يولد عنفاً واراقة دماء . وأن ذلك يدعو للتدخل الاجنبي، لتوفر بيئة العنف والاعلام. وعاجلا ام اجلا ستحاصر سورية اقتصاديا ، ومن ثمة ستقاطع عن طريق مجلس الامن الدولي. وأضاف د. بدران ، لا نريد ان يتكرر المشهد في العراق وليبيا، ونرى دولا عربية تتعرض لما تعرضت له هذه البلدان العربية . انا متفاءل بأن سورية بدأت ترى ان الحل الامني سيزيد العنف وسيقوى ايضا المجلس الجديد للمعارضة والذي أقيم في الخارج، لذلك لا نريد لسورية الا الاستقرار والاصلاح من خلال انتخابات حرة تحقق ارادة الشعب ، وتحدث واقعيا اصلاحات ملموسة. وهذا سوف يحول العواطف المضادة للنظام لتكون معه، فالهدف تحقيق الإصلاح في سورية . من جهته تقدم مستشار الشؤون الدولية لجمعية اللاعنف العربية د. نصير الحمود ، بالشكر على جهود جامعة الدول العربية لايجاد مخرج للأزمة السورية في محاولة لتطويقها ، قبل تدويلها وما قد يترتب على ذلك من آثار جانبية لايمكن معرفة تداعياتها. كما نقدر عاليا الدور الذي بذله رئيس اللجنة العربية المعنية بالملف السوري الشيخ حمد بن جاسم بن جبر رئيس الوزراء القطري وزير الخارجية الذي سعى عبر اجتماعات مكثفة في الدوحة والقاهرة لايجاد مخرج لهذه الأزمة ومحاولة ايجاد حلقة وصل بين النظام والمعارضة في الداخل والخارج بغية التوصل لإتفاق يقي البلاد من توسع الازمة التي تعامي غياب الثقة بين مختلف أطرافها. ودعا الحمودالأنظمة العربية التعامل بحرص ومسؤولية مع الأصوات المطالبة بالإصلاح وعدم اعتبارهم كجهات خارجية عن القانون فهي قوى وطنية تسعى للإصلاح وإطلاق الحريات ومجابهة مظاهر الفساد وهي ظواهر تنتشر في كثير من البلدان العربية. كما ينبغي على النظام السوري تغليب لغة الحوار والعقل وفسح المجال للمطالبين بالاصلاح للمشاركة في هذه العملية التي يتوجب الا تكون حكرا على أحد. كما يجب غل يد القوى الأمنية عن مواجهة المواطنين في سوريا وغيرها،حيث أن الحريات مرتكز أساسي في أي عملية سياسية تنموية تجري في أي من بلدان العالم الأول أو النامي. لقد ساهمت المبادرة العربية الأخيرة والتي وافق عليها النظام السوري في القاهرة يوم الأربعاء الماضي بإعطاء النظام السوري فرصة لإصلاح موقفه تجاه ما يجري في البلاد من تغول على المواطنين الساعين لتحقيق الاصلاح، لذا يتوجب عليه استثمار هذه الفرصة الأخيرة من نوعها لاقناع العالم بصدقية توجهاته الاصلاحية.

المصدر الأصلي للموضوع: منتديات سوفت الفضائية | Soft4sat Forums

إضافة رد
 

مواقع النشر (المفضلة)


يتوقع فرض مجلس الأمن حصارا شاملا على سوريا


« قصة الجاسوس الجزائري مسعود زقار الذي أبكي كل الجواسيس | واشنطن تنتظر تنفيذ الإصلاحات فى الجزائر والمغرب »

أدوات الموضوع



الساعة الآن 15:03
المواضيع و التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتديات سوفت الفضائية
ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر )
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc