قديم 2011-11-07, 14:49
رقم المشاركة : 1  
رقية
:: سوفت نشيط ::
افتراضي إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء

إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء

( إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء وهو أعلم بالمهتدين ( 56 )


يقول تعالى لرسوله ، صلوات الله وسلامه عليه : إنك يا محمد ( إنك لا تهدي من أحببت )
أي : ليس إليك ذلك ، إنما عليك البلاغ ، والله يهدي من يشاء ، وله الحكمة البالغة والحجة الدامغة

كما قال تعالى :
( ليس عليك هداهم ولكن الله يهدي من يشاء )
[ البقرة : 272 ]

وقال :
( وما أكثر الناس ولو حرصت بمؤمنين )
[ يوسف : 103 ] .


وهذه الآية أخص من هذا كله ; فإنه قال :
( إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء وهو أعلم بالمهتدين )

أي : هو أعلم بمن يستحق الهداية ممن يستحق الغواية ، وقد ثبت في الصحيحين أنها نزلت في أبي طالب عم رسول الله - - وقد كان يحوطه وينصره ، ويقوم في صفه ويحبه حبا
[ شديدا ] طبعيا لا شرعيا ، فلما حضرته الوفاة وحان أجله ، دعاه رسول الله - - إلى الإيمان والدخول في الإسلام ، فسبق القدر فيه ، واختطف من يده ، فاستمر على ما كان عليه من الكفر ، ولله الحكمة التامة .


قال الزهري : حدثني سعيد بن المسيب ، عن أبيه - وهو المسيب بن حزن المخزومي ، رضي الله عنه - قال : لما حضرت أبا طالب الوفاة جاءه رسول الله - - فوجد عنده أبا جهل بن هشام ، وعبد الله بن أبي أمية بن المغيرة . فقال رسول الله - - : " يا عم ، قل : لا إله إلا الله ، كلمة أشهد لك بها عند الله " . فقال أبو جهل وعبد الله بن أبي أمية : يا أبا طالب ، أترغب عن ملة عبد المطلب ؟ فلم يزل رسول الله - - يعرضها عليه ، ويعودان له بتلك المقالة ، حتى قال آخر ما قال : هو على ملة عبد المطلب . وأبى أن يقول : لا إله إلا الله . فقال رسول الله - - : " أما لأستغفرن لك ما لم أنه عنك " . فأنزل الله :
( ما كان للنبي والذين آمنوا أن يستغفروا للمشركين ولو كانوا أولي قربى )
[ التوبة : 113 ]

وأنزل في أبي طالب :
( إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء )


أخرجاه من حديث الزهري .
وهكذا رواه مسلم في صحيحه ، والترمذي ، من حديث يزيد بن كيسان ، عن أبي حازم ، عن أبي هريرة قال : لما حضرت وفاة أبي طالب أتاه رسول الله - - فقال :
" يا عماه ، قل :
لا إله إلا الله ، أشهد لك بها يوم القيامة "
فقال :
لولا أن تعيرني بها قريش ، يقولون : ما حمله عليه إلا جزع الموت ، لأقررت بها عينك ، لا أقولها إلا لأقر بها عينك . فأنزل الله :
( إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء وهو أعلم بالمهتدين )

وقال الترمذي : حسن غريب ، لا نعرفه إلا من حديث يزيد بن كيسان .ورواه الإمام أحمد ، عن يحيى بن سعيد القطان ، عن يزيد بن كيسان ، حدثني أبو حازم ، عن أبي هريرة ، فذكره بنحوه .



وهكذا قال ابن عباس ، وابن عمر ، ومجاهد ، والشعبي ، وقتادة : إنها نزلت في أبي طالب حين عرض عليه رسول الله - - أن يقول :
" لا إله إلا الله " فأبى عليه ذلك ، وقال : أي ابن أخي ، ملة الأشياخ . وكان آخر ما قال :
هو على ملة عبد المطلب .

وقال ابن أبي حاتم : حدثنا أبي ، حدثنا أبو سلمة ، حدثنا حماد بن سلمة ، حدثنا عبد الله بن عثمان بن خثيم ، عن سعيد بن أبي راشد قال :
كان رسول قيصر جاء إلي قال :
كتب معي قيصر إلى رسول الله - - كتابا ، فأتيته فدفعت الكتاب ، فوضعه في حجره
ثم قال : " ممن الرجل ؟ " قلت : من تنوخ . قال : " هل لك في دين أبيك إبراهيم الحنيفية ؟
" قلت : إني رسول قوم ، وعلى دينهم حتى أرجع إليهم . فضحك رسول الله - - ونظر إلى أصحابه وقال :

( إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء ) .

تفسير ابن كثير
إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء

المصدر الأصلي للموضوع: منتديات سوفت الفضائية | Soft4sat Forums

التعديل الأخير تم بواسطة hicham27 ; 2011-11-08 الساعة 11:41.
قديم 2011-11-08, 03:28
رقم المشاركة : 2  
jalal77
:: صديق المنتدى ::
افتراضي رد: إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء الموضوع الأصلي على سيرفر العرب
يعطيــــــــــــــــكي الـــــــــــــــــــــف عافيــــــــــــــــــــة وبارك الله فيـــــــــــــــــكي
قديم 2011-11-08, 11:29
رقم المشاركة : 3  
الصورة الرمزية hicham27
hicham27
.:: مؤسس و مدير الموقع ::.
  • Morocco
افتراضي رد: إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء
بارك الله فيك اختي الكريمة
إضافة رد
 

مواقع النشر (المفضلة)


إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء


« مسجات ورسايل عبد الأضحي المبارك 2012 | فوائد الصدقات »

أدوات الموضوع



الساعة الآن 17:06
المواضيع و التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتديات سوفت الفضائية
ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر )
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc