قديم 2012-07-15, 16:25
رقم المشاركة : 1  
samirino
:: سوفت ماسي ::
افتراضي فيديو لحظة احتضار صحافي مصري أثناء دفاعه عن الأسد

فيديو لحظة احتضار صحافي مصري أثناء دفاعه عن الأسد

فيديو لحظة احتضار صحافي مصري أثناء دفاعه عن الأسد

عرف بدفاعه الشديد عن النظام السوري وعن الفكر الناصري القومي





فيديو يوضح لحظة احتضار الصحافي المصري عادل الجوجري، أثناء دفاعه في أحد البرامج الحوارية، عن نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

وكانت الحلقة، التي عرضت على قناة الحدث، تتناول موضوع تسليح الجيش السوري الحر ودور روسيا في الشأن السوري، وكان الصحافي الجوجري مدافعا عن بشار الأسد في مواجهة حسام الدين العواد، العميد بالجيش السوري الحر الذي كان مرتديا الزي العسكري.

ويبلغ الجوجري من العمر 56 عاما، وهو رئيس تحرير جريدة الأنوار الأسبوعية المصرية، ومجلة الغد العربي، ومدير المركز العربي للصحافة والنشر، ومن خريجي كلية الإعلام جامعة القاهرة عام 1979، وكان مدافعا عن الفكر الناصري القومي، وله مقالات في مختلف الصحف والمجلات الناصرية، ومنها صحيفة "العربي". وكان يدافع عن النظام السوري في الأشهرالأخيرة بشراسة.


سأسرد لكم أحداث وشهادات موت مفاجأة شبيهة، حيث أن قريبا لي وافته المنية يوم أمس بعد صلاة الفجر في الجامع ورجوعه إلى المنزل، وبعد استراحة قصيرة خرج ليقوم بتمارينه الرياضية الصباحية اليومية، تذكر أنه نسي مفتاح باب المنزل ليعود من جديد إلى المنزل حيث بالداخل ستفاجئه الموت على غفلة.

والحدت الثاني وقع منذ 5 سنوات مضت بمقر عملي، حيث في صبيحة يوم مات زميلي هولندي متئكا على مكتبه، ومن رآه أولا ظن أنه استراحة نوم، حتى طالت الإستراحة لتدخل الشكوك باقي الزملاء، فهموا باستيقاضه ليجدوه جثة هامدة.


أما الحدث الثاني، فقد وافت المنية جاري التركي منذ 3 سنوات، عندما رجع من مركز تجاري "سوبر ماركت" بعد شراءه حاجاته المنزلية على متن دراجة هوائية ناويا بعدئذ الذهاب إلى الجامع لأداء صلاة الجمعة لتفاجئه الموت عند مدخل المنزل. ولكن ما حز في نفسي أن ذلك اليوم كان يوم إحالته على التقاعد(المعاش) وكان جد مسرور لأنه كان يستعد للرجوع إلى تركيا مع زوجته لقضاء هناك ما تبقى له من أيام حياته. ولكن مشيئة الله لم تمهله ليرجع داخل تابوت نعش قي أسفل الطائرة الى مثواه الأخي بتركيا.

فهذه ثمة أمثلة حية تقع يوميا بدون حسبان. فلا أحدا يدري متى يأتي أجله. تب إلى الله أخي واستغفره واعلم أن الموت ستفاجئك في أي مكان ولحظة غير متوقعة ومنتظرة:


" وما يلقاها إلا الذين صبروا وما يلقاها إلا ذو حظ عظيم"
"اعمل لدنياك كأنك تعيش أبداً ، واعمل لآخرتك كأنك تموت غداً"

"إنا لله وإنا إليه راجعون".


عن ابن عمر رضى الله عنهما قال :

أخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم بمنكبى فقال :


"
كن فى الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل "

وكان ابن عمر رضى الله عنه يقول:


" إذا أمسيت فلا تنتظر الصباح ؛ وإذا أصبحت فلا تنتظر المساء ،
وخذ من صحتك لمرضك ، ومن حياتك لموتك ".

أظن أن رسالتي وصلت إليكم واضحة غير مشفرة قبل فوات الأوان!

المصدر الأصلي للموضوع: منتديات سوفت الفضائية | Soft4sat Forums

قديم 2012-07-15, 19:37
رقم المشاركة : 2  
hicham1248
:: سوفت جديد ::
افتراضي رد: فيديو لحظة احتضار صحافي مصري أثناء دفاعه عن الأسد
merciiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiii
إضافة رد
 

مواقع النشر (المفضلة)


فيديو لحظة احتضار صحافي مصري أثناء دفاعه عن الأسد


« " بوعزيزي" إسرائيلي يحرق نفسه بسبب الإذلال | أسرار مطاردة جمال مبارك على الطريق الدائري »

أدوات الموضوع



الساعة الآن 22:01
المواضيع و التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتديات سوفت الفضائية
ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر )
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc