قديم 2013-06-15, 18:00
رقم المشاركة : 1  
الصورة الرمزية يونس
يونس
:: سوفت ماسي ::
  • Algeria
افتراضي أليس فينا رجل رشيد؟

أليس فينا رجل رشيد؟

بقلم: عبد الناصر


اتفق التونسيون بإسلامييهم وعلمانييهم وهم يخطّون دستورهم الجديد، على مادة تمنح للجيل القادم حق التمتع بأي خيرات باطنية أو سطحية تكتشفها بلادهم، من خلال "عقلنة" الاستغلال وتقوية احتياطي الصرف في البنوك، مع تضحية الجيل الحالي لأجل الجيل القادم، وتقشف الآباء لأجل رفاهية الأبناء، ونكاد نجزم أن التونسيين، وهم يفكرون في أحفادهم، إنما أخذوا العبرة من أخطاء جارهم الكبير، الذي لو مكّنته التكنولوجيا من استخراج بتروله وغازه في يوم واحد وبيعه بأبخس الأثمان، ما تردّد دقيقة واحدة، ولن يجد وزيرا أو برلمانيا أو مهندسا أو مواطنا واحدا يدافع عن الأجيال القادمة التي سيكون قدرها توريثها الآبار الشاغرة، والأفكار المتعفنة أيضا.

تقرير البنك الجزائري الذي قرعت أرقامه طبول أزمة مستقبلية حادة بسبب تدهور أسعار النفط وخاصة الغاز، وليس نفاده المنتظر بعد سنوات، لم يسمعها أحد من الذين يُنظرّون لأنفسهم، كحلول جاهزة لإخراج الجزائر من سجن الاستهلاك، والاعتماد على النفط كمصدر واحد ووحيد لحياتهم، وعندما يفقد احتياطي العملة الصعبة مليار دولار في ثلاثة أشهر بسبب نسمات نفطية عابرة، فإن تجفيف هذا الاحتياطي قد يكون في أقل من مدة خمس سنوات، التي تكهن بها بعض الخبراء الجزائريين، ولن تتمكن الدولة من المحافظة على العمال الذين يتقاضون الأموال من ريع النفط، فما بالك دفع أجورهم بهاته الزيادات التي طالت الجميع؟ ولا أن تحافظ على التدريس والتكفل الاجتماعي الكامل بمليون ونصف مليون طالب جامعي، وستكون مُجبرة على إلغاء الطب المجاني والسكنات الاجتماعية ودعم أسعار الخبز وحياة البذخ التي تبذر فيها الأموال على فرق الكرة، ومهرجانات الغناء، وحياة الاستهلاك والإسراف، أي أن الرئيس القادم مُجبر على أن يجد حلا سريعا يبدو أصعب من الحلم، بعد أن اختصر الجزائريون حياتهم في الاستهلاك والحقوق، وحذفوا الإنتاج والواجبات من قاموسهم، وسيجد قائد العهدة القادمة نفسه أمام شعب علّموه كيف يطلب السمك المشوي والمقلي، ولا أحد علّمه الصيد، ولن يجد في البحر سمكة واحدة ليُطعمه منها، ولن يجد حتى الفرصة ليعلّمه الصيد.


استهلكت الجزائر منذ انتعاش أسعار النفط ملايير الدولارات في منجزات غالبيتها من الكماليات التي قيّدت الجزائريين، فقد كانت لهم شبه صناعة قضت عليها البواخر الصينية، وكانت لهم شبه زراعة قضت عليها بواخر أمريكا الجنوبية، فأضاعت فرصة الأزمة التي تلد الهِمّة، وأضاعت فرصة ما بعد الأزمة، لتتفادى بها عودتها، ودخلت مرحلة فقدان الوعي وما يشبه الانتحار، لأن الذي لا يفكر في أبنائه ووطنه، لا يمكن سوى أن يكون خارج الحياة.

*

والنظام الذي تمكن من نسف بطاقة الذاكرة من عقل المواطن الجزائري، ووسّع جهازه الهضمي، وجد قبولا من مواطن لم يعد يفتح فمه في أوقات وجبات الغداء فقط، بل صار لا يغلق فاه إطلاقا، وهو ما جعل الوزير الأول وهو يقدم للمواطنين أول خبر بالصوت والصور المتحركة عن صحة الرئيس، يُطمئنهم بأن التموين ـ الذي هو أكل وشرب في شهر الصيام ـ هو انشغال الرئيس، الذي أحرق المواطنون أزيد عن أربعين يوما بلياليها في انتظار صورة واحدة له، وليس لقمة منه!!؟*


المصدر الأصلي للموضوع: منتديات سوفت الفضائية | Soft4sat Forums

إضافة رد
 

مواقع النشر (المفضلة)


أليس فينا رجل رشيد؟


« تبعات سياسة بريطانيا لا يتحمّلها الإسلام | سلاح لكل بلد آمن !! »

أدوات الموضوع



الساعة الآن 01:03
المواضيع و التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتديات سوفت الفضائية
ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر )
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc