قديم 2013-06-22, 19:45
رقم المشاركة : 1  
samirino
:: سوفت ماسي ::
افتراضي الكويت: محاكمة الناشطين هل تفضي الى ربيع!

الكويت: محاكمة الناشطين هل تفضي الى ربيع!

الكويت: محاكمة الناشطين هل تفضي الى ربيع!









هناك انتكاسة كبيرة تشهدها دولة الكويت، بسبب الأحكام الجائرة على الناشطين والمدونين والصحفيين في السنوات الأخيرة.
تختلف دولة الكويت في بنية نظامها السياسي بشكل من الأشكال عن الدول الأخرى في المنطقة. خاصة أنها شهدت فترات ديمقراطية في فترة من الفترات. يقول مندوب منظمة القلم الدولي إلى الشرق الأوسط، "غياث الجندي".
تفاصيل
أصدرت إحدى المحاكم الكويتية مؤخرا حكمها على المدونة الكويتية "هدى العجمي". والقاضي بسجنها لـ 11 سنة بتهمة الإساءة للذات الأميرية. والدعوة لقلب نظام الحكم. والسخرية والتحقير لمذهب ديني والطعن بتعاليمه. بالإضافة إلى تهمة إساءتها لاستخدام وسائل الاتصال الاجتماعية.

اعتبرت السلطات الكويتية أن تغريدة تحدثت عن ضرورة زوال نظام الحكم في الكويت لأنه نظام يسوده الفساد. ويكثر فيه المتنفذون. هي تغريدة للمدونة الكويتية هدى العجمي.
ورغم أن المدونة نفت أنها صاحبة التغريدة السابقة. وأن الحساب الشخصي الذي حمل التغريدة على تويتر، ليس الحساب الشخصي الخاص بها. إلا أن المحكمة الكويتية منحت المدونة العجمي حكماً قاسياً. بلغ 11 سنة.
ليست المدونة الكويتية "العجمي" الأولى في الكويت، التي تتعرض لتحقيق وحكم وسجن. إذ إن التقارير الواردة تؤكد وجود أكثر من 25 حالة متشابهة، من ناشطين وصحفيين، يقضون فترات مختلفة من الأحكام في السجون الكويتية.
وقد أدانت مجموعة من المنظمات الحقوقية والإنسانية نهج السلطات الكويتية وتضييقها على نشاط المدونين والصحفيين. وتعرض البعض منهم إلى التحقيق والسجن ومحاولات القتل.

منظمة القلم الدولية
في حديثه مع إذاعة هولندا العالمية، يقول الأستاذ غياث الجندي، إن حملات قاسية يتعرض لها الناشطون في مواقع الاتصال الاجتماعي، والصحفيون بشكل عام، من قبل الاجهزة الامنية الكويتية.
ويتعرض هؤلاء الناشطون فيما بعد ، إلى ضغوط كبيرة، من أجل الحصول على اعترافات. ومن ثم يحاكمون بسرعة، وبدون أن يكون لهم الحق الكامل، في الدفاع المناسب عن أنفسهم أمام المحاكم. وفيما بعد يتم إرسالهم إلى السجون الكويتية.
وبنتيجة تناول الإعلام الرسمي لقضاياهم بطريقة سلبية، يتعرض هؤلاء الناشطين إلى مخاطر جسيمة في السجون التي يقبعون فيها. كما حدث مع المدون "أحمد التقي"، الذي تعرض لطعنة سكين كادت تودي بحياته.
ويضيف "الجندي"، أن منظمة القلم الدولية، وهي منظمة تهتم بحرية الصحافة والتعبير، والدفاع عن الصحفيين والمدونين والناشطين.
ويضيف أن المنظمة، ستعمل جاهدة على تعميم ظاهرة اعتقال الناشطين في الكويت. وإيصال الفكرة إلى أوسع نطاق لها، بغية الضغط على السلطات الكويتية.
ويشير "الجندي"، أن هناك منحى إيجابي من ظاهرة التعميم لسببين:
أولاً: تعميم أسماء هؤلاء المعتقلين، يساهم بالحفاظ على حياتهم. خاصة أن التهديد يلاحقهم في السجون الكويتية، بفعل التجييش الحكومي ضدهم. وبفعل غياب شبكات الأمان الطبيعية هناك.
وثانياً: لأن التعميم يؤدي إلى الضغط على السلطات الحكومية من أجل إطلاق سراحهم. أو تقديمهم إلى محاكم عادلة تراعى فيها، حرية التعبير وحرية الرأي.

ربيع الكويت
يعتبر الناشط الكويتي "منيف"، أن الكويت تعيش إرهاصات الربيع. وعلى الرغم من السلبيات التي شهدتها دول الربيع العربي والانتكاسات السياسية والاجتماعية إلا أن الناشط الكويتي يتمنى أن يكون ربيع الكويت مختلفاً. ويؤكد الناشط أن ربيع الكويت بدأ الآن في وسائل الاتصال الاجتماعية. وظهرت أولى خطواته باعتقال الناشطين والمدونين والصحفيين.
ويضيف الناشط أن الكويت بلد نفطي وغني. ولكن ينقصه أن يكون بلداً ديمقراطياً. خاصة أن أقل ما يمكن أن تقدمه السلطات في بلد من البلدان إلى شعوبها، قوانين تحترم مفكريها وناشطيها وصحفييها.
ويعتقد الناشط أن الأحكام القاسية التي تعرض لها الناشطون والصحفيون تهدف إلى فرض قيود على حركتهم وقناعاتهم بغية ردعهم.



هنا امستردام


المصدر الأصلي للموضوع: منتديات سوفت الفضائية | Soft4sat Forums

قديم 2013-06-23, 12:06
رقم المشاركة : 2  
الصورة الرمزية يونس
يونس
:: سوفت ماسي ::
  • Algeria
افتراضي رد: الكويت: محاكمة الناشطين هل تفضي الى ربيع!
بارك الله فيك على المتابعة الصحفية
إضافة رد
 

مواقع النشر (المفضلة)


الكويت: محاكمة الناشطين هل تفضي الى ربيع!


« سابقة تاريخية : الدولة المغربية و أخيرا تحاول الدفاع عن مواطنيها بالخارج | اليمن تتضامن مع الصحفية الهولندية المختطفة »

أدوات الموضوع



الساعة الآن 10:10
المواضيع و التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتديات سوفت الفضائية
ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر )
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc