قديم 2013-06-26, 11:19
رقم المشاركة : 1  
الصورة الرمزية يونس
يونس
:: سوفت ماسي ::
  • Algeria
الشيعة ‬والسنة.. ‬ضجة ‬مفتعلة ‬وقاتلة_صالح عوض_

الشيعة ‬والسنة.. ‬ضجة ‬مفتعلة ‬وقاتلة_صالح عوض_


جاء في توصيات مؤتمر هرتسيليا الثالث عشر الذي عقدته إسرائيل في الحادي عشر من مارس الماضي بالنص: "ضرورة تكريس الصراع السني الشيعي من خلال السعي إلى تشكيل محور سني من دول المنطقة أساسه دول الخليج ومصر وتركيا والأردن ليكون حليفا لإسرائيل والولايات المتحدة ضد محور ‬الشر ‬الذي ‬تقوده ‬إيران ‬ويضم ‬سورية ‬وحزب ‬الله ‬محور ‬الشيعة".‬ ‬

إنه يكفي أن نستحضر هذا النص الصهيوني لنتأكد بأن الضجة الحالية حول الشيعة والسنة إنما هي من عمل الشيطان، وهي عمل مفتعل تشرف عليه المخابرات الأمريكية والصهيونية، وذلك لإبعاد الناس عن التصنيف الضروري والذي يترتب عليه تحديد طبيعة الصراع الحقيقي.. إن التصنيف الضروري يتمحور حول من هو مع المخطط الأمريكي ومن يسير في ركابه من جهة، ومن يتصدى لهذا المخطط الخبيث من جهة أخرى.. لذا تحركت مراكز صناعة الرأي والقرار في الغرب لتعمم على إعلاميينا وسياسيينا وحركاتنا الإسلامية بشتى تفرعاتها مصطلحا جديدا إنه يدور حول السنة والشيعة، وها نحن نرى شخصيات وفعاليات وحركات لم يكن لها سابق موقف في التمحور الطائفي، نراها الآن مسعرة حروبا ومروجة تهما وقصصا عن الطرف المقابل.. وزاد الطين بلة إن دخلت مجموعات العنف والقتل على الخط فلم يتوقف التنازع على التهم والكلام الناري إنما امتد للقتل على الهوية..‬
ونحن نعرف أن هذه الضجة المفتعلة لا تقتصر على النفخ في الفتنة الطائفية، بل إنها ستجد سبيلها في التنازع القومي والجهوي والفئوي وهكذا على طريق تفتيت مكونات الأمة وإشغالها بنفسها وحرمانها من إمكانية التصدي لما يخطط لها أو التحرك للاستفادة من فرص النهضة والتحرر ‬والسيادة.‬
من العبث أن نقول إنه لا اختلاف بين السنة والشيعة في مسائل عديدة، ولكنه من الخبل أن نقول إن البديل هو صراع دام بين أهل المذهبين الاسلاميين.. كان علينا أن ننتبه للمعركة الخارجية بانتباه وأن نرى الأيادي التي تشعل روح التنازع بين أهل المذهبين.. هذا من جهة واعتبار أن كل من يسيء إنما إساءته على نفسه ولا يحمل أهل مذهب بما يرتكبه أحد التابعين له.. وهنا بوضوح لابد من الجزم بأن آل بيت رسول الله وزوجاته وأصحابه المنتجبين ينبغي أن يكونوا محل تقدير واحترام من الجميع وأن لا يسار إلى الجيل الأول بأي مسعى فيه أذى. وينبغي أن ننتهي من هذا الإشكال نهائيا.. وهنا لابد من التصريح بأن ما أعلمه وأعرفه أن علماء الشيعة الكبار والمعتد برأيهم، لاسيما الذين يشرفون على الحكومة الاسلامية بإيران هم من الرجال الذين يدافعون عن شرف أمهات المؤمنين، لاسيما السيدة عائشة رضي الله عنها وأرضاها، وفي هذا الصدد أفتى الإمام الخميني بإهدار دم سليمان رشدي الذي ألف كتاب "آيات شيطانية"، ونال فيه من أمهات المؤمنين، لاسيما أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها.. وها نحن نسمع على لسان السيد علي خامنئي أنه يجرم كل من يمس الصحابة بأذى من سب أو غير ذلك.. وكان لكثير من العلماء الوازنين في الشيعة مواقف شبيهة أو أكثر تطورا مثل الشيخ الوائيلي والسيد فضل الله والشيخ مشكيني ومطهري وسواهم كثير.. وفي المقابل اعتمد السنة من خلال معقلهم الفقهي الأزهر الشريف المذهب الإثني عشر مذهبا إسلاميا خامسا.. وتحرك علماء السنة في محاولات عديدة ‬للتقريب ‬بين ‬أهل ‬المذهبين.‬

الآن في لبنان والعراق وباكستان وأخيرا ها هي مصر يحاولون إشعال نار الفتنة بين المسملين ولا ينتظر الأمريكان والصهاينة انتهاء فصل، حتى يبدأوا بفصل جديد.. ولكن الراشدين من علماء أهل السنة والشيعة ومثقفيهم يدركون أن المستقبل الواحد الذي ينتظر الأمة يدعوهم إلى توحيد ‬الكلمة ‬وتجاوز ‬الاختلاف ‬والاعتصام ‬بحبل ‬الله ‬لقطع ‬حبال ‬الشياطين ‬من ‬بلاد ‬العرب ‬والمسلمين.
المصدر الأصلي للموضوع: منتديات سوفت الفضائية | Soft4sat Forums

إضافة رد
 

مواقع النشر (المفضلة)


الشيعة ‬والسنة.. ‬ضجة ‬مفتعلة ‬وقاتلة_صالح عوض_


« مفسّرو الأحلام هدفهم ابتزاز النساء | درس عن ميسي وآخر من البرازيل -عبد الناصر- »

أدوات الموضوع



الساعة الآن 04:41
المواضيع و التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتديات سوفت الفضائية
ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر )
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc