قديم 2013-07-03, 18:40
رقم المشاركة : 1  
الصورة الرمزية يونس
يونس
:: سوفت ماسي ::
  • Algeria
ياو.. ما نفتحوش!-جمال لعلامي-

ياو.. ما نفتحوش!-جمال لعلامي-

المغرب يرفض الشروط الثلاثة التي طرحتها الجزائر، مقابل فتح الحدود البرية، المغلقة منذ عام 1994. وهذه الشروط المشروعة، تتعلق أساسا، مثلما سبق وأن نشرته "أحد الصحف" على لسان مسؤول سام: أولا بوقف الحملة العدائية في حق الجزائر، ثانيا وقف تدفق المخدرات المغربية باتجاه التراب الجزائري، وثالثا حرية كلّ بلد في إعلان موقفه من قضية الصحراء الغربية.

هذه الشروط ترفضها المملكة المغربية، وترى أنها غير مبررة وليست مفهومة، والحال مثلما يسجله مراقبون، أن الحربائية المغربية هي التي ليست مفهومة، فهل يُعقل أن لا يفهم المغرب شرط وقف حملة التشويه والإساءة، ولا يفهم شرط وقف تسريب الزطلة، وكذا شرط حرية الجزائر في الوقوف ضد الاستعمار ووقوف المغرب مع الاستعمار في الصحراء الغربية؟
مشكلة المخزن أنه يعتقد بأن الزطلة مثل "الكرموس" مثلما قاله المدعو شباط أمين عام حزب "الاحتلال" المغربي، ولو أراد المغرب إنعاش تجارته مع الجارة الجزائر، ولو بالتهريب، لشجّع مثلا تهريب البرتقال عوض المخدرات، حتى وإن كان الأمر خارج الاتفاقيات والتبادل التجاري الرسمي!
ليس خافيا أن تجارة المخدرات وتهريبها من المغرب نحو الجزائر، تحوّل الآن إلى عدوان سافر في حقّ هذه الأخيرة، ورغم هذه "الجريمة"، فإن وزارة الخارجية المغربية لا تفهم شروط الجزائر وتعتبرها "عملية ماضوية" لا تتماشى مع رهانات وتحديات 2013!
المغرب يُريد أن يفرض على الجزائر "تقنين" وترسيم تهريب المخدرات، وتسهيل عمليات النقل والشحن لفائدة المهرّبين والحشـّاشين، من خلال فتح الحدود البرية المغلقة.. وفي ذلك محاولة يائسة لممارسة الابتزاز والمساومة وليّ الذراع، وهو ما رفضته الجزائر بالأمس وترفضه اليوم وغدا.
المصيبة أن المخزن طوّر تعاملاته مع الجزائر ونقلها من تهريب "فناجل مريم وقشّ بختة"، إلى تسريب الأطنان من مختلف أنواع المخدرات مستهدفة بذلك شرائح واسعة من الشباب الجزائريين، ولذلك لا تفهم المملكة شرط الجزائر بشأن وقف تدفـّق الشيرة!
لو كان الإخوان المغاربة يرغبون في فتح الحدود، لما انتقدوا الشروط الجزائرية، ولسارعوا إلى "التفاوض" والحوار حول ما يُمكن تحقيقه، لكن المخزن يقف بالمرصاد لكلّ ما يخدم الجانب الجزائري، ويصرّ على التمادي في الغيّ والتصعيد والتعفين، وبعدها يُحاول بائسا "مسح الموسى" في الجزائر التي من حقها وواجبها أن تفتح أو تغلق حدودها.
نعم، مثلما أن المغرب يعتقد أنه حرّ في إنتاج المخدرات وتحوّله إلى مزرعة كبيرة لزراعة الحشيش، فإن الجزائر من حقها كذلك، التصدّي لهذا العدوان والوقوف في وجه حملات التشويه والإساءة، ومن حقها الإبقاء على حدودها مغلقة طالما لم تتوفـّر الشروط لإعادة فتحها، وطالما أن "الطرف الآخر" لا يُريدها مفتوحة سوى لخدمة مصالحه التي لا تخدم مصالح الجزائر!

على الخارجية المغربية، قبل أن تحلّل وتناقش وتعارض الشروط الجزائرية، أن تشغـّل ذاكرتها قليلا وتـُعيدها إلى الوراء، لتتذكر أنها هي التي فرضت من جانب واحد التأشيرة على الجزائريين الذين كانت تحلبهم خزينة المملكة، من خلال السياحة والتجارة، "فآش ذا العيب والعار؟.." وصدق قارئ عندما علق على ملف الحدود قائلا: "تسالونا.. ياو ما نفتحوش!"
المصدر الأصلي للموضوع: منتديات سوفت الفضائية | Soft4sat Forums

إضافة رد
 

مواقع النشر (المفضلة)


ياو.. ما نفتحوش!-جمال لعلامي-


« الشعب لم يعد يريد شيئا!!-حفيظ دراجي- | فشل الإخوان في التمكين للأمريكان-حبيب راشدين- »

أدوات الموضوع



الساعة الآن 08:35
المواضيع و التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتديات سوفت الفضائية
ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر )
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc