قديم 2014-04-02, 13:36
رقم المشاركة : 1  
الصورة الرمزية يونس
يونس
:: سوفت ماسي ::
  • Algeria
إلى من ينظرون إلى ماضيهم الأليم خذ العبرة من الأسد والغزال

إلى من ينظرون إلى ماضيهم الأليم خذ العبرة من الأسد والغزال

إهداء إلى الغالي علينا خالد وزبير

الغزال أسرع من الأسد ورغم ذلك يسقط فريسة للأسد
أتعرف لماذا؟

لأن الغزال عندما يهرب من الأسد بعد رؤيته يؤمن بأن الأسد مفترسهُ لا محالة وأنه ضعيف مقارنة بالأسد، فخوفه من عدم النجاة يجعله يكثر من الإلتفات دوما إلى الوراء من أجل تحديد المسافة التي تفصل بينه وبين الأسد.

فهذه الإلتفاتة القاتلة هي التي تؤثر سلبا في سرعة الغزال، وهي التي تقلص من الفارق بين سرعته وسرعة الأسد وعليه يتمكن الأسد من اللحاق به ومن ثمَّ إفتراسه.

لو لم يلتفت الغزال إلى الوراء لمَا تمكن الأسد من إفتراسه، ولو عرف الغزال أن لديه نقطة قوة في سرعته، كما أن للأسد قوة في حجمه وقوته لنجى منه.....


فكم من الأوقات التفتنا إلى الماضي وافترَسَنَا بإحباطاته وهمومه وعثراته!!!

وكم خِفْنَا من عدم النجاح، جعلنا نقع فريسة سهلة للفشل!!!

وكم من إحباط داخلي جعلنا لا نثق بأننا قادرون على النجاة وتحقيق أهدافنا
فلا تخف من ماضي حطمك ومن مستقبل مظلم هدمك فلا يصيبنك إلا ما كتب الله لك

المصدر الأصلي للموضوع: منتديات سوفت الفضائية | Soft4sat Forums

قديم 2014-04-02, 14:11
رقم المشاركة : 2  
omar85
:: سوفت متألق ::
افتراضي رد: إلى من ينظرون إلى ماضيهم الأليم خذ العبرة من الأسد والغزال
بارك الله فيك اخي يونس

حكمة عقل


شكرا لك
قديم 2014-04-03, 06:57
رقم المشاركة : 3  
الصورة الرمزية يونس
يونس
:: سوفت ماسي ::
  • Algeria
افتراضي رد: إلى من ينظرون إلى ماضيهم الأليم خذ العبرة من الأسد والغزال
تشرفت بمرورك الكريم عزيزي عمار
قديم 2014-04-13, 15:15
رقم المشاركة : 4  
mouh201105
:: سوفت مميز ::
افتراضي رد: إلى من ينظرون إلى ماضيهم الأليم خذ العبرة من الأسد والغزال
عندك الحق شكرا أخي على هذا الموضوع
إضافة رد
 

مواقع النشر (المفضلة)


إلى من ينظرون إلى ماضيهم الأليم خذ العبرة من الأسد والغزال


« عجائب الذباب | دعوة للتعبير عن الغضب لتحسين الأداء »

أدوات الموضوع



الساعة الآن 07:23
المواضيع و التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتديات سوفت الفضائية
ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر )
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc